صحة و جمال
أخر الأخبار

ماهو الدوار وماهي أبرز أسبابه ونتائجه السلبيه

أنواع الدوار التي تصيب الإنسان  وكيفية علاجها

أسباب الدوار  هو عبارة عن توهم الشخص بأن ماحوله يتحرك وينقلب وهذا مؤشر على حدوث بعض الاضطرابات في جهاز التوازن وممكن أن نستعمل مصطلح الدوخه كوصف لمجموعه من الأحاسيس التي تنجم عن عرض نفسي للإنسان فبعض حالات الدوخة أو الدوار يظهر عند شعور الإنسان بالخوف أو بأي اضطراب نفسي أو عصبي.

 

ماهي أسباب الدوار وأشكاله

وجع الرأس

  1. الدوار الصباحي : هو شعور الشخص بالدوار عندما يستيقظ من النوم صباحاً حيث أنه لا يستدعي منا القلق أو الخوف فهو من أنواع الدوار الحميده إلا في حالة التكرار بشكل يومي فعندما يشعر الشخص بالدوخه بشكل مستمر يصبح الأمر يستدعي مراجعة طبيب للاطمئنان على وضعه الصحي .
  1. الشعور بالدوار عندما نستقل وسيلة نقل : وتعتبر هذه النوعية من الدوار الأكثر شهرة وشيوعاً حيث ينصح الأطباء الأشخاص الذين يشعرون بدوار أو دوخه عند ركوبهم للسياره أو أي وسيلة نقل بأن يقومو بحصر تركيزهم على القياده وليس على الأشياء الثابته في السياره حيث أن هذا النوع من الدوار يعود سببه لتضارب وحدوث اختلاف لبعض المعلومات التي ترسل لدماغ الانسان وقد يحدث للشخص المصاب بالدوار أعراض معينه فقد يصاب بالصداع أو ألم الرأس  ومن الممكن بعض التشويش في السمع وفي هذه الحاله يجب على الشخص المصاب بالدوار مراجعة طبيب وخاصة إذا أصبح الشعور بالدوار يرافق الشخص من القيام أو حدوث أي حركة .
  1. ظهور حالات الدوار عندما يقوم الشخص بالإنحناء : فكثيراً ماتحدث هذه الحاله من الدوخه بعد انحناء الانسان لأسفل والقيام برفع رأسه فجأة وغالباً ماتعود أسباب هذه النوعية من الدوار لوجود بعض المشكلات في ضغط الدم أو حدوث خلل في التوازن لدى الأشخاص الكبار بالسن.
  1. إالتهاب الأذن الداخلية : إن إلتهاب الأذن الداخلية يحدث بسبب ازدياد في نسبة كميات السوائل المتركزة حول الأذن .
  1. إن تعرض الإنسان للضجيج وللأصوات العاليه قد يؤدي لزيادة الضغط الذي يحدث في الأذن الداخلية فالأصوات المرتفعه تضر الأذن الداخلية للإنسان .
  1. حدوث انخفاض حاد في معدلات السكر في الدم وهبوط مفاجئ بالضغط .

 

ماهي أنواع الدوار

للدوار أنواع متعدده ومنها :

أسباب الدوار
أنواع الدوار
  1. النوع الأول : شعور المصاب بالدوار وبأن كل شيء حوله ثابت وأن رأسه يتخبط من الدوار وهذه النوعية موجوده فعلاً وخاصةً شعوره بفقدان السيطرة وانعدام التوازن  وتدل على إصابة  الشخص بالحسد حيث لايمكن للشخص أن يسيطر على تحركاته ومن الممكن أن تتفاقم هذه الحاله للشعور بالإغماء حيث أن علاجها يكمن في قراءة القرآن الكريم على المريض.
  1. النوع الثاني شعور المصاب بالدوار أن رأسه ثابت ولكن كل ماحوله يدور .

 

أسباب الدوار و علاجه 

يمكن معالجة الدوار بواسطة تناول بعض الأدوية :

أسباب الدوار
الدوار و علاجه

فعندما يكون الدوار دائم ومستديم في مرحلة متطورة توصف بعض الأدوية للمريض وذلك لإعادة تأهيل جهاز التوازن للإنسان ويعتمد الدواء على شيء مهم وأساسي وهو تشغيل الأجهزة العصبية تستطيع تقوية الاستقرار والتوازن حيث أحياناً تنتاب المريض حالات قصيرة من الدوخة بسبب اتخاذه لوضعية معينه فيكون العلاج في هذه الحاله  القيام بحركات خاصة في الرأس تؤدي إلى إعادة البلورات لمكانها فعادة مايكون سبب الدوار ناتج عن انفصال البلورات حيث يكون العلاج وظيفياً إلى حد ما . وكما ذكرنا سابقاً أن الدوارهو عبارة عن  حالة عرضية لمرض معين  فعندما نتخلص من هذا المرض تنتهي أعراض الدوار معه فيمكننا التخلص من الدوار عن طريق اجتنابنا لأسبابه ومحاولة علاجها .

للقراءة ايضا علاج حساسية العين عن طريق الأساليب الوقائية والدوائية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرحى ايقاف حجب الاعلانات لمتابعة التصفح بالموقع فنحن نعتمد على الاعلانات لبقاء الخدمة مجانية لك